رافينيا يحمل مفاجأة سارة لجماهير برشلونة

رافينيا الكانتارا

يحمل البرازيلي رافينيا ألكانتارا، لاعب برشلونة الإسباني، نبأ سار لجماهير فريقه.


اللاعب البرازيلي عانى من إصابة بقطع في الرباط الصليبي في 25 نوفمبر الماضي، وغاب على إثرها عن مباريات البلوجرانا.

ووفقًا لصحيفة "سبورت" الإسبانية، فترة تعافي وانتعاش رافينيا، أقل من الوقت المتوقع.

اقرأ أيضًا.. إصابة جديدة تضرب صفوف برشلونة

وأوضح التقرير أنه في الأسابيع القادمة سوف يبدأ رافينيا، العمل المكثف في المدينة الرياضية خوان غامبر.

لا تعد تلك المرة الأولى التي يتعرض فيها رافينيا لإصابة الصليبي، وجاءت إصابته تلك بعد تعافي من إصابة في الركبة.