الأهلي يكشف سبب غضبه من اتحاد الكرة "كارتيرون وأزارو ورئيس الزمالك"

الاهلي

كشف شريف فؤاد المتحدث الرسمي باسم النادي الأهلي، عن سبب غضب مجلس إدارة القلعة الحمراء من الاتحاد المصري لكرة القدم في الفترة الأخيرة.


وكان الأهلي قد خاطب اتحاد الكرة رسميًا لمعرفة أسباب تأجيل مباراته أمام بيراميدز في الدوري، التي كان مقرر خوضها يوم 28 من فبراير المقبل، لكن الجبلاية لم ترد على استفسار القلعة الحمراء حتى الآن.

وقال فؤاد خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "ملعب أون" المذاع على قناة "أون سبورت": "الأهلي لا يصدر أي أزمة ويعي ويدرك دوره الوطني طوال تاريخه وحاضره ومستقبله".

وأضاف: "الأهلي من البداية لم يكن لديه أي مانع في تأجيل مباراته مع بيراميدز، وأرسل خطابًا لمعرفة أسباب التأجيل لوضع الأمور في نصابها لأن النادي لم تصله أي أوراق رسمية تفيد بهذا الشأن".

طالع أيضًا: ميدو يوجه طلب لرئيس الجمهورية بشأن بيانات الأهلي وتحالف الزمالك مع بيراميدز

وواصل: "الأهلي عاتب على مجلس إدارة اتحاد كرة القدم بغض النظر عن عدم رسمية اجتماع الجبلاية في أن يتم استمرار الاجتماع بعد إهانة ممثل النادي الأهلي من رئيس الزمالك الموقوف".

وتابع: "انتظرنا إجراءً معينًا من اتحاد الكرة ولكن لم يحدث لذلك اجتمع مجلس الإدارة وقرر إصدار البيان، وهذا أثار غصة بيننا وبين الاتحاد".

طالع أيضًا: بي ان سبورت تعلن عن معلق مباراة الأهلي وسيمبا التنزاني في دوري أبطال إفريقيا

وأردف: "ما حدث من الاتحاد جعلنا نتذكر أنه لم يقف مع النادي الأهلي خلال مباراته أمام الترجي في نهائي بطولة إفريقيا مع إننا شاهدنا اتحاد الكرة في تونس وقف بجانب ممثله في المسابقة القارية".

واستأنف: "هذا العتاب مازال موضع ألم ومجلس إدارة الأهلي في انعقاد دائم لمناقشة كل الشئون العامة".

وواصل: "الأهلي انزعج من تصريحات أحمد مجاهد المتحدث الرسمي باسم اتحاد الكرة الذي قال إن النادي يثير جماهيره.. الأهلي لا يثير أحد وهو متمسك بجماهيره تطبيقًا لمبدأ تكافؤ الفرص".

وأضاف: "الأهلي لن يستمر في قطيعته لاتحاد الكرة وموقف النادي من عمومية الجبلاية لم يتحدد بعد، والكرة في ملعب الاتحاد، ونحن في انتظار رده على خطابنا".

واختتم: "لا أخفي سرًا كنا ننتظر تحرك أكثر من ذلك في تدعيم موقف الأهلي ومعاقبة وليد أزارو واستدعاء الفرنسي باتريس كارتيرون، واعتداء جماهير الترجي على حافلة النادي وإصابة محمد هشام ولم يتحرك مسؤولو اتحاد الكرة كما فعل مسؤولو اتحاد الكرة في تونس".