طبيب بايرن ميونخ يشن هجوم ناري على جوارديولا

جوارديولا و هانز مولر

انتقد "هانز فيلهيلم مولر فولفارت" الطبيب السابق لنادي بايرن ميونخ الألماني، المدرب الإسباني "بيب جوارديولا" المدير الفني السابق للنادي والحالي لنادي مانشستر سيتي الإنجليزي.


وكان "جواردويولا" قد أمضى ثلاثة مواسم في النادي البافاري؛ ونجح في الفوز بسبعة ألقاب قبل أن يغادر إلى البريميرليج في الموسم الماضي.

وظل "فيلهيلم" لمدة 38 عامًا طبيبًا للنادي البافاري، قبل أن يستقيل في عام 2015، بسبب شجاره مع جوارديولا؛ حيث ألقى باللوم عليه بعد الخسارة من فريق بورتو بدوري أبطال أوروبا.

وقال مولر في تصريحات نقلتها صحيفة "ميرور" البريطانية: "تحت قيادة بيب جوارديولا، تغير المناخ في بايرن ميونيخ، وكان لا يثق بي ولا في فريقي، لقد كان غير مهتم تمامًا بالقضايا الطبية، ومن ناحية أخرى طالبنا بأن نقوم بمعجزات"..

وواصل: "جوارديولا غالبًا ما يتم تصويره في وسائل الإعلام كمدرب مُبدع، إن لم يكن ثوريًا، ولكن في بايرن ميونيخ ،عقارب الساعة عادت إلى الوراء بشكل كبير، لقد ذهب إلى تحويل برنامجنا التدريبي، قبل أن يركز على تدريبات كرة القدم الفعلية".

وأضاف: "ببساطة لم أستطيع الوصول إلى جوارديولا بالطريقة التي أفكر وأعمل بها، حتى تقاريري عن اللاعبين المصابين لم تثير اهتمامه، كلما أردت أن أتحدث معه، استدار فورًا وخرج بعيدًا".

واختتم: "أعتقد أن جوارديولا شخص يتمتع بتقدير قليل للذات ، يفعل كل ما في وسعه لتضليل الآخرين، ولذلك يبدو أنه يعيش في خوف دائم ،ليس خوف من الهزيمة بل من فقدان القوة والسلطة. "