وجهت وسائل الإعلام السنغالية، انتقادات لمُحترفنا المصري محمد صلاح جناح ليفربول، بعد غيابه عن حفل جوائز الأفضل في إفريقيا الذي شهد تتويج ساديو ماني بجائزة أفضل لاعب في إفريقيا 2019، الذي نظمه الاتحاد الإفريقي لكرة القدم في مصر، بالغردقة.

وتوج ماني بالجائزة، بعد منافسة مع صلاح، والجزائري رياض محرز جناح مانشستر سيتي؛ حيث حصد اللقب بعدما توج بـ3 ألقاب رفقة ليفربول وهي دوري أبطال أوروبا والسوبر الأوروبي وكأس العالم للأندية، كما توج هدافًا للدوري الإنجليزي العام الماضي رفقة محمد صلاح وبيير أوباميانج مهاجم آرسنال.

اقرأ أيضًا.. محمد زيدان لـ بطولات: لا تعلقوا المشانق لـ محمد صلاح.. وكلوب لن يسمح بوجود خلاف مع ماني

ولم يُبرر صلاح غيابه عن الحفل حتى الآن، ولكن البعض برر الأمر بمعرفته السابقة أنه لن يحصل على الجائزة؛ وتلقى نجمنا المصري بعض الانتقادات لكونه لم يتواجد في مصر إلى جانب ماني؛ عكس العام الماضي عندما تواجد السنغالي بجانب صلاح عندما أقيم الحفل في داكار.

ويرصد لكم "بطولات" تعليقات وسائل الإعلام السنغالية بعد فوز ماني بالأفضل في إفريقيا 2019...

 شبكة "foot221"

البداية من شبكة "foot221" والتي عنونت: "ماني يتوج بجائزة أفضل لاعب إفريقي لعام 2019".

وقالت الشبكة: "بعد أحد خيبات الأمل الكبيرة في جائزة الكرة الذهبية لعام 2019، يحصل الآن ماني على جائزة الأفضل في إفريقيا من خلال حفل أقيم في مصر".

وأضافت الشبكة: "صاحب الـ27 عامًا يتقدم على زميله المصري والذي فاز بالجائزة في النسختين السابقتين".

واختتمت: "أسد التيرانجا أول من يفوز بهذه الجائزة، مُنذ الحج ضيوف الذي توج بها عام 2002".

شبكة "afrik-foot"

بينما عنونت شبكة "afrik-foot": "أفضل لاعب إفريقي في العام.. ماني يحصل على التاج الأول".

وقالت الشبكة: "بعد خيبة الأمل الناتجة عن ترتيبه في جوائز الكرة الذهبية الأخيرة، ماني يواسي نفسه!، لاعب ليفربول الإنجليزي، تم اختياره كأفضل لاعب إفريقي لعام 2019".

وأضافت الشبكة: "ماني حصد الجائزة، بعد منافسة مع زميله المصري محمد صلاح، ورياض محرز الفائز بكأس أمم إفريقيا 2019".

وواصلت: "تم مُكافأة الأسد بعد العام الاستثنائي الذي قدمه، ليكون أول سنغالي يحصل على الجائزة بعد الحج ضيوف".

واختتمت: "ماني ينتقم انتقامًا صغيرًا من صلاح، بعد تتويج الأخير في السنغال العام الماضي، ليحصل هو على الجائزة على أرضه في مصر".

 شبكة "seneweb"

ونواصل مع شبكة "seneweb" والتي عنونت: "ماني بالون دور: الانتقام من قمة الأهرامات".

وقالت الشبكة: "بعدما كان غير سعيدًا لعدم حصوله على الجائزة في العام الماضي ووعده بالحصول عليها، ماني ينتقم من زميله في ليفربول، محمد صلاح، الذي هزمه في عام 2018في داكار".

وأضافت الشبكة: "صلاح حصل على اللقب في العام الماضي على الأراضي السنغالية بحضور ماني، ولكن هذا العام لم يقم المصري بالطيران إلى وطنه لحضور الحفل، الذي حصل فيه ساديو على الجائزة في لفتة غير جيدة من مو الذي افتقر للروح الرياضية".

صحيفة "galsenfoot"

ونحتتم بصحيفة "galsenfoot" والتي جاء عنوانها: "ساديو ماني يتوج بجائزة أفضل لاعب في إفريقيا 2019".

وقالت في تقريرها: "بعدما ترشح للجائزة في ثلاث مناسبات، ساديو ماني يتوج بجائزة الأفضل في إفريقيا، مُتقدمًا على محمد صلاح ورياض محرز في حفل الكاف بمصر".

وأضافت: "هذا اللقب هو مكافأة خاصة لماني، حيث يسير اللاعب الموهوب الذي يتمتع بكرم لا مثيل له بشكل تصاعدي".

واختتمت: "بعد عدم الانصاف في جوائز الكرة الذهبية من فرانس فوتبول، والأفضل من فيفا، يتم انصاف ماني ويتوج بالأفضل في إفريقيا".