رسميًا.. يويفا يتخذ إجراءً ضد مانشستر سيتي

مانشستر سيتي

اتخذ الاتحاد الأوروبي لكرة القدم إجراءً ضد مانشستر سيتي الإنجليزي، حيث تمت إحالته إلى غرفة التحكيم بهيئة الرقابة المالية التابعة للاتحاد، بشأن اختراق قواعد اللعب المالي النظيف.


وقد تم التحقيق مع سيتي من قِبل لجنة تنظيمية حول سلسلة من التسريبات في سلوكهم المالي المنشور في المجلة الألمانية "دير شبيجل".

وألتقى مسؤولون من هيئة الرقابة المالية، قِبل أسبوعين في سويسرا لوضع اللمسات الأخيرة على النتائج التي توصلوا إليها، واتخذ رئيس اللجنة المشكلة قرارًا بإحالة النادي لغرفة التحكيم الخاصة بالهيئة.

وجاء بيان الاتحاد الأوروبي كالتالي..

"فتحت غرفة التحقيق تحقيقًا بشأن نادي مانشستر سيتي في 7 مارس 2019، بسبب الانتهاكات المُحتملة للوائح اللعب المالي النظيف، التي تم نشرها في وسائل الإعلام المُختلفة".

"لن يقدم الاتحاد الأوروبي لكرة القدم أي تعليق إضافي على الموضوع، حتى يتم إعلان القرار النهائي من قِبل غرفة التحكيم".