مورينيو: كنت سأتخطى جوارديولا في الألقاب إذا بقيت في بورتو ومُعجب بما يقدمه كلوب

جوزيه مورينيو بيب جوارديولا

علّق المدرب البرتغالي "جوزيه مورينيو" المدير الفني السابق لنادي مانشستر يونايتد على حصول المدرب "بيب جوارديولا" على لقب الدوري الإنجليزي الممتاز مع مانشستر سيتي ووصوله للقب رقم 26 في مسيرته.


ولم يحظى الثنائي بعلاقة جيدة، حيث يُعد "بيب" المنافس الأول لـ"مورينيو"، بعدما أقصاه عندما كان مدربًا لإنتر ميلان والأول في برشلونة وامتد الصراع بينهما بعدما تولى سبيشال وان تدريب ريال مدريد ومع تولى الثنائي قطبا مانشستر.

وبحصول "جوارديولا" على البريميرليج مع السيتيزن وصل للقب رقم 26، ليتفوق على "مورينيو" الذي حصل على 25 لقبًا خلال مسيرته مع مختلف الأندية.

وقال مورينيو في تصريحات لصحيفة "ليكيب" الفرنسية: "إذا كنت بقيت في بورتو وإنتر ميلان بعد الفوز بلقب دوري أبطال أوروبا".

واستكمل: "كنت سألعب كأس السوبر الأوروبية والمحلية، وكأس العالم للأندية، وكنت سأصل لـ31 ألقاب، ولكن ربما الأمر لا يتعلق بالأرقام فقط".

وتحدث "مورينيو" عن مفارقة رحيله عن الأندية التي تولى تدريبها في الموسم الثالث، مثلما حدث مع تشيلسي في فترته الثانية وريال مدريد ومؤخرًا مانشستر يونايتد حيث قال: "أعتقد أنّ خبرة بعض اللاعبين تتراجع".

وأكمل: "لا سيما عندما تسألهم كثيرًا، عندما يكون لديك ملف تعريف جماعي احترافي للغاية، وطموح للغاية، ويعملون بجد، وموهوبين، ونادٍ منظم لن يحدث هذا الأمر".

وأضاف: "عندما تكون وحدك تقريبًا، وليس لديك دعم كامل من النادي، بعض اللاعبين يتجهون قليلًا عكس المدرب، لذا لا ينبغي أنّ تكون مُدربًا دائمًا، يجب أنّ يكون هُناك توزان".

جوزيه مورينيو - يورجن كلوب

وعن الثنائي "يورجن كلوب" مدرب ليفربول، و"ماوريسيو بوتشيتينو" مدرب توتنهام هوتسبير وتأهلهما لنهائي دوري أبطال أوروبا قال: "أنا مجب بعمل ماوريسيو ويورجن، كلاهما يستحقان تحقيق شيء رائع".

وتابع: "وليس هناك أفضل من رفع لقب دوري أبطال أوروبا، لكن أحدهما سيخسر، كلوب سوف يلعب النهائي الثالث له في دوري الأبطال، ولا أستطيع أنّ أتخيل الشعور بلعب ثلاث نهائيات وعدم الحصول على اللقب".

واختتم تصريحاته بالحديث عن "بوتشيتينو" قائلًا: "بماذا فاز؟"!.