كوتينيو ردًا على الانتقادات: لست الأسوأ في العالم

فيليب كوتينيو

أوضح البرازيلي فيليب كوتينيو لاعب برشلونة الإسباني أن الانتقادات التي توجهها جماهير البارسا للاعبين، وجماهير المنتخب البرازيلي مماثلة.


وتحدث كوتينيو عن الانتقادات التي تلقاها في الفترة الأخيرة، موضحًا أن هذا الموسم ليس أفضل مواسمه.

ونشرت صحيفة "موندو ديبورتيفو" الإسبانية تصريحاته وقال بشأن الانتقادات في برشلونة والبرازيل: "إنهما متشابهان، فهم يواجهون انتقادات شديدة، لكنني لا أنظر إلى ذلك".

وأضاف: "عندما تلعب مباراة جيدة، فإنهم يتحدثون جيدًا ويتعين عليك الاستمرار على ذلك، عندما تقدم مباراة جيدة، فأنت لست الله ، وعندما تلعب بشكل سيء، فأنت لست الأسوأ في العالم أيضًا".

طالع.. جماهير برشلونة تحاكم كوتينيو

وواصل كوتينيو: "من وجهة نظري الشخصية، لم يكن هذا الموسم هو الأفضل بالنسبة لي، لكن لدي دائمًا هذه الإرادة في التعلم ، فكل مباراة فرصة. أنا أعيش اللحظة تمامًا، أنا لا أفكر في المرحلة التالية ، تلك التي تأتي لاحقًا".

اقرأ أيضًا.. كوتينيو: اللعب مع نيمار في أوروبا سيكون أمرًا رائعًا

وأردف كوتينيو: "أركز على أن أكون قادرًا على العيش في هذه اللحظة وأغير هذا الموقف، كل شيء يأتي مع الهدوء والعمل".

وبشأن تكيفه أختتم كوتينيو: "أعتقد أنه  في كل مكان  تحتاج إلى بعض الوقت للتكيف، لقد كنت هنا لمدة عام وشهر أو شهرين، إذا لم أكن مخطئًا، لكن دائمًا ما كنت أتمنى نفس الإرادة للتعلم والتطور والنمو والفوز في هذا المجال".