تقرير | من إنريكي إلى موراتا.. لاعبين ثأروا من ريال مدريد بعد رحليهم

هونتيلار وإنريكي وموراتا

يحل نادي ريال مدريد ضيفًا على جاره أتليتكو مدريد في ديربي العاصمة الإسبانية، مساء اليوم، على ملعب "واندا متروبوليتانو"، ضمن لقاءات الجولة الثالثة والعشرين من الدوري الإسباني.


وسيشهد صدام الليلة، مباراة خاصة للإسباني "ألفارو موراتا" لاعب ريال مدريد السابق، والمعار حاليًا لصفوف الروخي بلانكوس، لينتقم مجددًا من النادي الملكي، بعدما فشل في الحصول على فرصة داخل اللوس بلانكوس.

"ألفارو" من ناشئ أكاديمية أتلتيكو ولكن تركها في عام 2007 وانضم لأكاديمية خيتافي وبعدها بعام انضم لفريق الشباب داخل ريال مدريد تحت 17 عامًا، وتدرج في الفئات السنية حتى وصل لفريق الكاستيا، وتم تصعيده في عام 2013، وقضى عامًا جلس في معظم أوقاته على مقاعد البدلاء ليرحل بعد ذلك ليوفنتوس الإيطالي.

"موراتا" انضم للبيانكونيري مقابل 20 مليون يورو، ولعب لمدة موسمين، تألق فيهما بشكل لافت، وحصد مع الفريق أكثر من بطولة، وساهم في وصول الفريق إلى نهائي دوري أبطال أوروبا في 2015، بعدما سجل في شباك ريال مدريد.

ومع السيدة العجوز، أحرز "موراتا" هدفين في شباك المرينجي، وفاز يوفنتوس حينها على الملكي في نصف نهائي دوري الأبطال بهدفين لهدف وسجل "ألفارو" حينها، ثم تعادل الفريقان في لقاء الإياب على ملعب سانتياجو برنابيو بهدف لمثله، وزار "موراتا" شباك فريقه السابق مجددًا ليطيح بحامل اللقب من المسابقة.

"ألفارو" بعدما عاد لريال مدريد في صيف عام 2016 قضى موسمًا آخر، ناجحًا على المستوى التهديفي، ولكنه رحل بعدما جلس احتياطيًا طوال الموسم تحت قيادة "زين الدين زيدان" ليرحل لتشيلسي في صفقة قياسية آنذاك بصيف عام 2017، ولكنه قضى موسمان غير نجاحان ليقرر العودة لليجا مجددًا ولكن عبر بوابة أتليتكو مدريد على سبيل الإعارة حتى نهاية الموسم الجاري.

ويملك "موراتا" فرصة جديدة للثأر من ريال مدريدد، ولكن لا يُعد "ألفارو" هو اللاعب الوحيد الذي نجح في الانتقام من ريال مدريد، بعدما رحل عن الفريق، حيث سجل أكثر من لاعب في شباك اللوس بلانكوس بعدما رحلوا عن المرينجي.

وجاءت قائمة اللاعبين الذين تمكنوا من زيارة شباك النادي الملكي كالتالي:

1- بيرند شوستر

اللاعب الألماني ترك النادي الملكي بعدما لعب لمدة عامين مع اللوس بلانكوس في الفترة ما بين عامي 1988 وحتى 1990، ولعب حتى 1993 مع أتليتكو مدريد، وفي عام 1992 سجل هدفًا في شباك الريال بنهائي كأس ملك إسبانيا.

بيرند شوستر

2- لويس إنريكي

المدير الفني الحالي لمنتخب إسبانيا، ارتدى قميص النادي الملكي لخمسة مواسم من 1991 حتى 1996، قبل أنّ ينضم لبرشلونة، وواجه النادي الملكي في أكثر من مناسبة بقميص البلوجرانا، وأحرز خمسة في شباك ريال مدريد.

لويس إنريكي

3- بيدرو مونيتيس

المهاجم الإسباني، لعب لمدة ثلاثة مواسم مع ريال مدريد، وفي الموسم الثالث تمت إعارته لنادي راسينج سانتاندير وسجل هدفًا بقميص راسينج وتسبب في خسارة النادي الملكي.

بيدرو مونيتيس

4- فرناندو مورينتس

النجم الإسباني الذي قضى ثماني مواسم مع ريال مدريد من 1997 حتى 2005، لعب لمدة موسم مُعارًا لنادي موناكو الفرنسي، وأحرز هدفًا بقميص فريق الإمارة، أطاح به من اللوس بلانكوس في مسابقة دوري أبطال أوروبا.

 فرناندو مورينتس

5- آرين روبن

الجناح الدولي الهولندي خاض موسمين مع ريال مدريد، وبعد التعاقد مع "كريستيانو رونالدو" رحل وانضم إلى لبايرن ميونخ الألماني، وواجه النادي الملكي في أكثر من مرة مع فريقه البافاري، ولكن أبرز مباراة عندما سجل هدفًا في نصف نهائي دوري أبطال أوروبا أطاح بريال مدريد من المسابقة في 2012.

آرين روبن

6- كلاس يان هونتيلار

المهاجم الهولندي المُخضرم لعب لمدة موسم واحد مع ريال مدريد، ثم رحل لميلان الإيطالي، وبعد ذلك ارتدى قميص شالكه الألماني، ومع ناديه الألماني سجل هدفين في شباك النادي الملكي بدوري أبطال أوروبا في دور المجموعات.

كلاس يان هونتيلار

7- دانييل باريخو

لاعب الوسط الإسباني، سبق له أنّ ارتدى قميص ريال مدريد في الفترة ما بين عام 2006 وحتى 2009، وبعدما رحل إلى خيتافي سجل في شباك النادي الملكي، ومع فريق الخفافيش حرم فريقه السابق من الحصول على لقب الدوري الإسباني، في فترة تواجد المدرب الإيطالي "كارلو أنشيلوتي".

دييجو باريخو

8- ألفارو موراتا

الدولي الإسباني، سجل من قبل في شباك ريال مدريد عندما كنا في صفوف يوفنتوس، كما ذكرنا في بداية التقرير، ويملك فرصة جديدة اليوم لزيارة شباك النادي الملكي مجددًا.

ألفارو موراتا

9- صامويل إيتو

الأسد الكاميروني بدأ مسيرته في أوروبا عبر بوابة ريال مدريد، ولكنه لم يخض سوى 3 لقاءات بقميص النادي الملكي، وقضى معظم فترات تواجده معارًا لأندية ليجانيس وإسبانيول وريال مايوركا الذي انضم له في عام 2004، قبل أنّ يرتدي قميص برشلونة.

وسجل "إيتو" هدفين في أول مواجهة لفريقه مايوركا ضد ريال مدريد في المباراة التي انتهت حينها بخسارة المرينجي بثلاثة أهداف لهدفين، وكذلك سجل أكثر من هدف في شباك اللوس بلانكوس بعدما ارتدى قميص برشلونة.

صامويل إيتو