خسارة مالية تنتظر ليفربول حال رحيل كوتينيو عن برشلونة

كوتينيو

سيتعرض نادي ليفربول لخسارة مالية إذا نجح نادي مانشستر يونايتد في الحصول على خدمات لاعب فريق برشلونة "فيليب كوتينيو".


وغادر اللاعب البرازيلي الأنفيلد في شهر يناير الماضي وانتقل إلى الكامب نو مقابل 142 مليون جنيه إسترليني.

ويعيش "كوتينيو" فترة سيئة للغاية في النادي الكتالوني في الوقت الحالي بسبب التهميش من قِبل المدرب "إرنستو فالفيردي".

وذكرت تقارير صحفية اليوم أن مانشستر يونايتد مهتم كثيرًا بضم "كوتينيو" وتواصل بالفعل مع ممثليه، ولمطالعة التفاصيل من هنا.

وحسب صحيفة "ميرور" الإنجليزية، فإن ليفربول يتمنى ألا ينتقل "كوتينيو" إلى الأولد ترافورد.

وأشارت إلى أن السبب في ذلك يعود إلى أن العقد المبرم بين ليفربول وبرشلونة عند انتقال "كوتينيو" كان يتضمن عدة بنود تتيح للنادي الإنجليزي الحصول على الكثير من الأموال.

وأفادت أن البند الأول يسمح لليفربول بالحصول على 4.4 مليون جنيه إسترليني بعد كل 25 مباراة يشارك فيها "كوتينيو" في الليجا، وصولًا إلى المباراة رقم 100.

وشارك "كوتينيو" حتى الآن في 34 مباراة فقط مع بطل الدوري الإسباني.

البند الثاني يتضمن حصول ليفربول على 4.4 مليون جنيه إسترليني حال تأهل برشلونة لدوري أبطال أوروبا طالما أن "كوتينيو" جزءًا من الفريق وهو ما حدث بالفعل في الموسم الماضي، وينتظر ليفربول تكرار ذلك مجددًا.

وأخيرًا هناك بند ثالث ينص على قيام برشلونة بدفع 4.4 مليون جنيه إسترليني أيضًا لصالح ليفربول حال فوزهم بدوري الأبطال، ولكن بشرط تواجد "كوتينيو" في الفريق.

ومن ثم، وحسب الصحيفة المذكورة، فإن إمكانية رحيل "كوتينيو" عن البرسا هذا الشهر يعني خسارة ليفربول مبلغ قدره 22 مليون جنيه إسترليني.