سام مرسي يكشف في حوار لـ"بطولات" عن فكر كوبر في مباراتي كولومبيا وبلجيكا .. و"مصر التي لا تفوز بدون صلاح"

سام مرسي

لاعب بزغ نجمه منذ تولي الأرجنتيني هيكتور كوبر الإدارة الفنية لمنتخب مصر، يلعب في نادي ويجان أتليتك الإنجليزي وأصبح قائدًا له، أثيرت الشكوك حول قدراته الفنية، إلا أن فرمان الجهاز الفني للفراعنة باصطحابه لكأس العالم يُظهر ويُبين أن اللاعب يملك الكثير والكثير، إنه "الطائر المصري المهاجر"، سام مرسي.


وأختار "بطولات" سام مرسي من بين لاعبي المنتخب الوطني لمحاورته قبل مباراة أوروجواي في افتتاحية مشوار الفراعنة بكأس العالم 2018 بروسيا، ظهر بعد غد الجمعة.

وإليكم نص الحوار:

هل توقعت إنضمامك إلى قائمة منتخب مصر في كأس العالم بعد أدائك خلال الموسم الماضي مع ويجان؟
أنا أديت موسم جيد، وأستمتعت باللعب فيه، فلا توجد "جمايل" في كرة القدم، أنا بذلت قصارى جهدي، حتى أتيحت لي فرصة الإنضمام إلى صفوف منتخب مصر.

ماذا ينقص سام مرسي حتى يلعب في التشكيلة "الأساسية" لمنتخب مصر؟
يجب علي أن أسعى أكثر وأكثر، وأعمل بجهد أكثر، وأتبع تعليمات المدير الفني، وفي الحقيقة أتمنى أن تأتيني الفرصة للمشاركة كأساسي مع المنتخب.

هل المباريات الخمس الودية التي لعبها المنتخب الوطني كافية لإعداده لمونديال روسيا؟
المباريات التحضيرية لكأس العالم كانت رائعة، وخاصة آخر لقائين –يقصد كولومبيا وبلجيكا- حيث لعبنا على "الضغط المتقدم" على الخصم، وأثبتنا أننا نستطيع أن نؤدي بهذا الشكل، ونضغط على المنافس لنا، في الحقيقة كانتا تحضير أمثل لكأس العالم.

ما هي أفضل مباراة ودية لعبها المنتخب الوطني من وجهة نظرك؟
أعتقد أن أفضل مباراة هى بلجيكا، وفهو منتخب بمكان مميز –يقصد التصنيف- فنحن واجهنا لاعبين أقوياء وكان اختبار رائع وحقيقي للجميع.

هل منتخب مصر قادر على التأهل للدور الثاني بمونديال روسيا؟
أنا أعتقد ذلك، وأثق أننا نستطيع أن نصل إلى الدور الثاني؛ نظرًا للخبرات العديدة في الفريق، وأثق أننا نستطيع أن نقوم بعمل شئ جيد في المونديال.

هناك مقولة تقول "أن مصر لا تفوز بدون صلاح" .. هل توافق عليها؟
دعنا نقول أن صلاح لاعب رائع، وأي فريق يلعب به في العالم سيكون محظوظ بوجود هذا اللاعب في صفوفه، ونحن علينا أن نتطور أكثر وأكثر، ونسعى للفوز في كل مباراة.