وست بروميتش يتخذ قرارًا تجاه مدرب أحمد حجازي وعلي جبر

وست بروميتش يتخذ قرار ا تجاه مدرب أحمد حجازي وعلي جبر

على عكس المتوقع، لا ينوي نادي وست بروميتش ألبيون الاستغناء عن خدمات المدرب "آلان باردو" في الوقت الحالي.


ويعاني وست بروميتش من سوء النتائج، حيث يحتل حاليًا المركز العشرين والأخير بجدول ترتيب البريميرليج برصيد 20 نقطة فقط.

وذكرت تقارير صحفية سابقة أن إدارة وست بروميتش تنوي إقالة "باردو" هذا الشهر.

ولكن صحيفة "ميرور" الإنجليزية أكدت على أن مسئولو وست بروميتش عقدوا اجتماعًا وقرروا عدم الإطاحة بـ"باردو"، حيث سيظل في منصبه حتى يوليو المقبل.

وأفادت أن السبب في ذلك يعود إلى أن "باردو"، الذي يحصل على مليوني جنيه استرليني في الموسم، رفض تقديم استقالته.

وأشارت إلى أن إقالته في الوقت الحالي يعني تكلفة خزينة وست بروميتش بمبلغ تعويضي يُقدر أيضًا بمليوني جنيه استرليني، حيث ينص العقد على الاستمرار في دفع راتبه طالما أن قرار الاستغاء عن خدماته جاء من قِبل الإدارة وليس من خلاله.

وأشارت إلى أن إدارة وست بروميتش قررت الانتظار حتى يوليو القادم، حيث سينخفض راتبه بنسبة 50% بعد الهبوط من الدوري الإنجليزي.

يُذكر أن اثنين من اللاعبين المصريين يتواجدان في وست بروميتش هما "أحمد حجازي" و"علي جبر".